.

اشاعة: تأخر مايكروسوفت في التعاقد مع AMD قد يؤدي إلى تأخر جهاز Xbox القادم مقارنة بـ PlayStation

إعلانات

تأخير إصدار Xbox القادم

مرحبًا بكم أعزائنا القراء، هناك شائعات تدور حول تأخير إصدار جهاز Xbox القادم من شركة Microsoft بسبب التأخير في توقيع العقود مع شركة التكنولوجيا AMD. وفقًا لتصريحات Moore’s Law is Dead، فإن Microsoft كانت تفكر في التعاقد مع شركات تكنولوجيا أخرى مثل Intel و NVIDIA لمنصة الجيل التالي.

وفي هذا السياق، يُشير المسرب إلى أن Microsoft لم توقع أي عقد مع AMD حتى الآن، بينما تم توقيع عقود ما بعد PS5 بالفعل بين Sony و AMD. هذا يعني أن تطوير جهاز PlayStation القادم يسير قدمًا بسرعة، بينما يعاني جهاز Xbox القادم من التأخير.

وبالرغم من أن Microsoft قد توقعت توقيع صفقة أرخص مع AMD، إلا أنها تباطأت في اتخاذ القرار النهائي. ومن المثير للاهتمام أن Intel تفكر في تقديم العتاد بسعر مخفض، مما يضع Microsoft في وضع تنافسي متأخر مقارنة بـSony.

وفي الختام، يُشير المسرب إلى أن Microsoft بدأت التصميم مع AMD مؤخرًا، وبالتالي فإن إصدار جهاز Xbox القادم قد يتأخر قليلاً وقد يكون متسرعًا بعض الشيء بالمقارنة مع منافسها Sony.

تمتلك شركة مايكروسوفت جهاز Xbox الذي يعتبر واحداً من أفضل أجهزة الألعاب المنزلية في العالم، ولكن ترددت الإشاعات مؤخراً حول تأخر إصدار الجهاز القادم وعدم مواكبته لجهاز PlayStation القادم من سوني. ويقال إن هذا التأخر يرجع إلى عدم القدرة على التعاقد مع شركة AMD بنفس السرعة التي تعاقدت بها سوني، مما يعني أن جهاز Xbox القادم قد يتأخر في السوق.

على الرغم من أن مايكروسوفت لم تؤكد هذه الإشاعات رسمياً، إلا أن التأخر في التعاقد مع شركة AMD يمكن أن يؤثر سلباً على موقع جهاز Xbox القادم في سوق الألعاب. فشركة سوني أعلنت بالفعل عن تعاقدها مع AMD لتصميم جهاز PlayStation القادم بتقنيات متطورة، مما يمكن أن يجعل الجهاز القادم من سوني أكثر تقدماً عن جهاز Xbox القادم.

من المهم أن تفهم مايكروسوفت أهمية التعاون مع شركات التصميم المتقدمة مثل AMD لضمان تطوير جهاز Xbox القادم بأحدث التقنيات والمواصفات. إذا تأخرت مايكروسوفت في التعاقد مع AMD، فإن هذا قد يؤثر على تنافسية جهاز Xbox في سوق الألعاب وتسبب في خسارة جزء كبير من السوق لصالح جهاز PlayStation.

التنافس بين جهاز Xbox وجهاز PlayStation هو أمر هام للشركات الكبرى مثل مايكروسوفت وسوني، ولكن التأخر في الإصدار وعدم مواكبة التكنولوجيا الحديثة يمكن أن يؤثر على قوة المنافسة. إذا لم تقم مايكروسوفت بسرعة في حل هذه الإشاعات وتأكيد تطوير جهاز Xbox القادم بأحدث التقنيات، فإن ذلك قد يؤثر على سمعة الشركة بشكل كبير.

إعلانات

على الرغم من أن لا توجد تأكيدات رسمية حول هذه الإشاعات، إلا أن المقلق فيها هو أنها قد تكون محتملة للحدوث. وبما أن شركة AMD لديها تاريخ رائع في تطوير التكنولوجيا لأجهزة الألعاب، فإن عدم تعاقد مايكروسوفت معها بسرعة يمكن أن يؤثر سلباً على جهاز Xbox القادم ويجعله في موقف صعب أمام جهاز PlayStation.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى