.

الرئيس التنفيذي لـاستوديو Moon Studios ينصح اللاعبين بشراء لعبة Ori من المتاجر بدلاً من خوضها على الـGame Pass.

إعلانات

أخبار ألعاب

مرحباً بكم، يسرنا أن نعلمكم بأن فريق Moon Studios قد انفصل عن شراكته مع مايكروسوفت بعد إصدار لعبتي Ori بنجاح. والآن يعمل الفريق على مشروعه القادم الذي من المقرر إصداره في شهر أبريل على مختلف المنصات.

الرئيس التنفيذي Thomas Mahler Gennadiy دعا اللاعبين عبر حسابه على اكس بوكس إلى دعم الفريق من خلال شراء ألعابهم السابقة من المتاجر الرقمية بدلاً من خوضها على خدمة Xbox Game Pass التي لا تعود بالفائدة إلى الفريق. وقد انتقد الفريق بشكل سابق عمله مع مايكروسوفت.

قد يكون الرئيس التنفيذي لاستوديو Moon Studios قد أثار الجدل حينما طالب اللاعبين بشراء لعبة Ori بدلاً من الاعتماد على الـGame Pass. تصريحاته جاءت بعد أن أشار بعض اللاعبين إلى أن الوصول إلى اللعبة عبر الخدمة لا يجلب أي فائدة للشركة. واعتبر الرئيس التنفيذي أن شراء اللعبة يعتبر دعماً مباشراً للفريق المطور لها ولضمان استمرارية صناعة الألعاب الإبداعية.

وأشار إلى أن شراء اللعبة يساهم في تعزيز موارد الشركة وتحفيز فريق التطوير على إنتاج مزيد من الألعاب ذات الجودة العالية. وبالتالي، يعتبر الدعم المادي الذي يحصل عليه الفريق من خلال مبيعات اللعبة أمراً ضرورياً لأجل استمرارية نجاح الشركة.

وبالإضافة إلى ذلك، يرى الرئيس التنفيذي أن تجربة شراء اللعبة واستمتاع اللاعبين بها بشكل كامل تعتبر أكثر إشباعاً وإثراءً من خوضها عبر الـGame Pass. وبذلك، يعتبر أن القيمة التي تأتي مع شراء اللعبة تفوق بكثير قيمة الوصول إليها بشكل مجاني عبر الخدمة.

لا يمكن إنكار أن هذا الرأي قد أثار جدلاً واسعاً بين اللاعبين والمتابعين، حيث تختلف وجهات النظر بشأن ما إذا كان الدعوة لشراء اللعبة تحفيز اقتصادي للشركة فقط أم أنها تعتبر خرقاً للعلاقة بين اللاعبين وخدمة الـGame Pass التي يعتمد عليها الكثيرون للوصول إلى مكتبة الألعاب بتكلفة أقل.

إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى