.

بعد Dragon’s Dogma 2.. كابكوم تلمح إلى إصدار ألعاب بسعر 70 دولار

تصاعد الأسعار في صناعة الألعاب

أهلاً بكم أيها القراء الأعزاء،

لعبة “تنين الدوجما 2” هي واحدة من أكثر الألعاب الشيقة من الناشر والمطور “كابكوم” وتعتبر هذه اللعبة أول لعبة من المطور تأتي بسعر 70 دولاراً أمريكيًا وهي التجربة الأولى للناشر بهذا السعر. ولكن يبدو أنها لن تكون اللعبة الأخيرة.

في مقابلة معدلة لشركة “كابكوم” تم إجراؤها مؤخرا، قالت الشركة إنها ستبدأ العمل بشكل أكبر على استراتيجية تسعيرها بعد إصدار لعبة “تنين الدوجما 2″، وفي حين أن الألعاب تباع بسعر 70 دولارًا حاليًا، فقد طُلب من “كابكوم” تفصيل طريقة تسعيرها للألعاب بدءًا من إبريل المقبل.

أكدت الشركة أن آخر لعبة رسمية في العام المالي الحالي ستكون “تنين الدوجما 2″، وأكدت أيضًا أن سبب ارتفاع أسعار الألعاب بشكل عام يعود إلى ارتفاع التكاليف في الصناعة. ولذلك، ستدرس الشركة هذه التسعيرة خلال العام المالي المقبل.

“”في النهاية، نعتزم اتباع نهج مدروس في تسعير ألعابنا مع التأكد من تنفيذ تعليقات اللاعبين.”

على الرغم من عدم الكشف عن أهداف المبيعات بشأن لعبتها القادمة، إلا أن “كابكوم” قالت أيضًا إنها تعتبر “تنين الدوجما 2” “فئة الألعاب التي ستصل إلى مليون نسخة من ناحية المبيعات. وبصراحة، لن تكون مفاجأة كبيرة إذا بدأت “كابكوم” في إصدار المزيد من العناوين بقيمة 70 دولارًا، بالنظر إلى أن رئيسها قال في سبتمبر الماضي إنه يعتقد أن الألعاب يجب أن تكلف أكثر مما هي عليه حاليًا.

لم تكن “كابكوم” هي الوحيدة المتأخرة في تطبيق هذه التسعيرة، فقد أصدر ناشر مثل “يوبيسوفت” أول لعبة له بقيمة 70 دولارًا في ديسمبر وهي “أفاتار: أطراف باندورا”. لكن “كابكوم” تأخرت نسبيا في اتجاه رفع أسعار ألعابها خلال الجيل الحالي.

تعتبر كابكوم واحدة من أبرز شركات الألعاب في العالم، حيث أن لها سجلًا حافلاً من الألعاب الناجحة التي حظيت بشعبية كبيرة بين اللاعبين. ومن بين أحدث الأخبار التي تدور حول كابكوم، يُشير البعض إلى احتمالية رفع سعر الألعاب التي تصدرها الشركة إلى 70 دولارًا، بما في ذلك لعبة Dragon’s Dogma 2.

وفقًا للتقارير والتسريبات التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي والمنتديات، يُعتقد أن كابكوم قد تكون في صدد تقديم بعض التغييرات في سياسة تسعير الألعاب التي تطرحها في السوق. ومن ضمن هذه التغييرات، يُقال إن لعبة Dragon’s Dogma 2 قد تُصدر بسعر يصل إلى 70 دولارًا، وهو ما أثار الكثير من الجدل بين محبي الألعاب.

وتأتي هذه الخطوة المحتملة من كابكوم في ظل تغيرات كبيرة طرأت على صناعة الألعاب في الفترة الأخيرة، خاصة بعدما قامت بعض الشركات الكبيرة برفع أسعار ألعابها الجديدة إلى 70 دولارًا. ويُعتبر هذا القرار محل جدل بين اللاعبين والصانعين على حد سواء، حيث يعتبر البعض أن هذا السعر مبالغ فيه بالنسبة للألعاب.

بالرغم من الجدل الكبير الذي أثاره هذا الإشاعة عن رفع أسعار الألعاب، إلا أن كابكوم لم تصدر بعد تصريحًا رسميًا بشأن هذا الأمر. ومن المنتظر أن تبدأ المزيد من التسريبات والأخبار تداولا حول هذا الموضوع في الأيام القادمة، في انتظار التأكيد الرسمي من الشركة حول سعر لعبة Dragon’s Dogma 2 وكيف ستتعامل مع تلك التحديات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى