.

تخطت مبيعات Control الـ 4 ملايين نسخة حول العالم

مبيعات Control تتخطى 4 ملايين وحدة

مرحبًا بكم أيها القراء الأعزاء، قد كشف استوديو Remedy النقاب عن أخبار مذهلة حول لعبتهم Control، حيث وصلت مبيعاتها الآن إلى أكثر من 4 ملايين وحدة عبر جميع المنصات!

في مارس من العام الماضي كنا نعلم أن اللعبة باعت 3 ملايين نسخة، والآن مع بيع مليون وحدة إضافية في العام الذي مرّ، فإن ذلك يؤكد نجاح اللعبة وجذبها للاهتمام عبر السنوات.

علامة تجارية جديدة: FBC: Firebreak

وفقًا لتقرير Respawn First، قدمت شركة Remedy Entertainment علامة تجارية جديدة للعبة تسمى FBC: Firebreak، ويرجح أن هذه العلامة تشير إلى لعبة تعاونية جديدة يعمل عليها الاستوديو. اسم FBC يشير إلى مكتب التحكم الفيدرالي، وهي المنظمة الحكومية السرية المركزية في قصة Control، أما Firebreak فهو مصطلح يدور دورًا مهمًا في عالم اللعبة.

مشاريع مستقبلية

بالإضافة إلى ذلك، لدى Remedy Entertainment العديد من المشاريع الأخرى قيد التطوير، بما في ذلك Control 2 و Max Payne 1 and 2 Remake ولعبة Kestrel التعاونية. كما يُشير التقرير إلى أن المطور سيقوم أيضًا بإصدار توسعتين جديدتين للعبة Alan Wake 2 هذا العام.

في عام 2019، تجاوزت لعبة Control أرقام المبيعات وحققت نجاحاً كبيراً حول العالم، حيث تم بيع أكثر من 4 ملايين نسخة من اللعبة. تم اصدار اللعبة بواسطة شركة Remedy Entertainment ونشرها بواسطة شركة 505 Games. تعتبر لعبة Control واحدة من ألعاب الأكشن والمغامرات التي حققت شهرة واسعة ونجاحاً مالياً كبيراً، وهو ما جذب انتباه اللاعبين الذين استمتعوا بتجربة اللعبة وتفاعلوا معها بشكل إيجابي.

تتميز لعبة Control بقصة مثيرة ورسومات مذهلة وتصميم مستويات مبهر، مما جعلها واحدة من ألعاب الفيديو الأكثر شعبية في فئتها. وتستند قصة اللعبة إلى قصة جيسي فايدن، وهي شخصية تتحكم في القوى الخارقة، وتقوم بمحاربة الأعداء بأدوات مختلفة وقدرات خارقة متنوعة.

يعود النجاح الكبير للعبة Control إلى العديد من العوامل المتميزة، بما في ذلك استراتيجية التسويق القوية، ودعم الجماهير المخلصة، ومراجعات النقاد الإيجابية، والدعم المتواصل من قبل الشركة المطورة والناشرة. وتعد هذه الإنجازات إضافة مهمة لسجلات الشركة المطورة والناشرة، وتبرز قدرتهم على ابتكار ألعاب فريدة وتحقيق نجاحات كبيرة في عالم صناعة الألعاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى