.

تراجع عدد لاعبي لعبة Starfield بنسبة 97% على منصة ستيم خلال 6 أشهر فقط

إعلانات

‎‎ هبوط حاد في أعداد اللاعبين لـ Starfield على منصة Steam

مرحبًا بكم أيها القراء، نرحب بكم في هذا المقال الذي يتناول الأخبار الأخيرة حول لعبة Starfield وتوجهاتها المستقبلية. بدأت تظهر اليوم أنباء تفيد بانخفاض كبير في أعداد اللاعبين للعبة Starfield على منصة Steam.

‎‎ هل خيبت Starfield آمال اللاعبين؟

يُشير التقرير إلى أن لعبة Starfield لم تحقق النجاح المتوقع، حيث فقدت أكثر من 97٪ من لاعبيها على Steam خلال الأشهر الخمسة التي تلت إطلاق اللعبة. وهذا يأتي في الوقت الذي كان من المفترض فيه أن تكون Starfield هي الإصدار الضخم القادم لبيثيسدا، بحجم إصدار The Elder Scrolls V: Skyrim.

فبعد أن بلغت أعداد اللاعبين للعبة ذروتها عند 330,273 لاعبًا متزامنًا بعد وقت قصير من الإطلاق، انخفض عددهم الآن إلى ما يقل قليلاً عن 9,000. بينما لا تزال هناك أكثر من 25000 لاعب يلعبون حاليًا لعبة The Elder Scrolls V: Skyrim على منصة Steam.

‎‎ التحديثات القادمة لـ Starfield

رغم ذلك، فإن Bethesda لديها خطط كبيرة للعبة Starfield، وتعتزم إصدار تحديث جديد كل ستة أسابيع، حيث تضمن آخر تحديث أكثر من 100 إصلاح بالإضافة إلى وعود بالمزيد من المحتوى الإضافي والتوسعات المستقبلية.

‎‎ مستقبل Starfield

باقتيادكم عبر أكثر من ألف كوكب لاستكشافه، يُشير البعض إلى أن اللعبة تواجه اتهامات بالملل، وأنها بحاجة إلى جهد إضافي من قبل Bethesda إذا أرادت أن تشق طريقها لتحقيق شهرة مثل Skyrim والبقاء لفترة طويلة.

هذه هي آخر التطورات حول لعبة Starfield، وسنوافيكم بمزيد من المعلومات والتفاصيل حال ورودها. نشكركم على متابعتكم ونرجو أن تكونوا مستمتعين بمحتوانا.

لعبة Starfield هي واحدة من أكثر الألعاب الجديدة تحقيقاً للإنترنت، ومراجعاتها كانت إيجابية مما جعل اللاعبين يتوقعون تجربة مثيرة وممتعة. ومع ذلك، فإن الحقيقة المريرة هي أن اللعبة فقدت 97% من لاعبيها على منصة Steam في أقل من 6 أشهر من إطلاقها.

الأسباب وراء هذا الانخفاض الكبير في نسبة اللاعبين قد تكون متعددة، ومنها ربما كانت نقص الابتكار والتجديد في اللعبة. فربما كانت اللعبة تقدم فقط أفكاراً وعناصراً تقليدية ومألوفة بدلاً من تقديم شيء جديد ومبتكر يلهم اللاعبين.

علاوة على ذلك، قد يكون الأداء الفني للعبة هو سبب آخر وراء تراجع عدد اللاعبين، حيث يواجه اللاعبون مشاكل متكررة مثل الأخطاء والتأخيرات في تحميل اللعبة والتشويش البصري.

بالإضافة إلى ذلك، قد يكون النمط اللعبي للعبة Starfield هو سبب آخر وراء رحيل اللاعبين، حيث أنه قد لا يكون مثيرًا بما يكفي أو متوازنًا وبالتالي لا يحافظ على إهتمام اللاعبين.

إعلانات

في النهاية، يجب على فريق التطوير النظر في كافة الانتقادات والملاحظات التي تلقوها من اللاعبين السابقين ووضع خطة لتحسين اللعبة وجعلها تجربة أكثر إثارة وتشويقاً لجذب عدد أكبر من اللاعبين والحفاظ عليهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى