.

تقارير تشير إلى أن شركة Sledgehammer قد تنوي تسريح 30% من موظفيها المطورين للعبة Call of Duty

إعلانات

إغلاق مكتب Sledgehammer Games: خسائر تصل إلى 30% من المطورين

مرحبًا بكم في مقالنا الجديد حول القرارات الجديدة التي اتخذها فريق Sledgehammer Games. وفقًا لمصادر موثوقة، قرر الفريق إغلاق مكتبه في ولاية كاليفورنيا وإعادة هيكلة أنشطته، في نتيجة لهذا القرار، سيتم تسريح 30% من مطوري الفريق.

لقد أكد موقع Insider Gaming هذا الخبر نقلاً عن مصادره الخاصة. وأشار الموقع إلى أنه تم عقد اجتماع داخلي في الفريق لإعلان الخطط الجديدة، وأن الموظفين الذين سيظلون في Sledgehammer سيتمكنون من العمل في المنزل حتى افتتاح المكتب الجديد.

وعلاوة على ذلك، سيعمل مطورون آخرون في فريق Sledgehammer منازلهم حتى نهاية عام 2024، مما يعني أن افتتاح المكتب الجديد سيتم في وقت لاحق.

من المعروف أن الجزء القادم من سلسلة الألعاب سيتم إطلاقه في عام 2025 تحت اسم Saturn كما أفادت مصادر سابقة. ولا يزال غامضًا ما إذا كانت هذه النسخة ستكون إعادة تصور للعبة Black Ops 2 أو نسخة ريميك.

العمل من المنزل أدى إلى مشاكل داخلية في الفريق عندما علم الموظفون بالقرار. وتم الكشف عن أن شركة Activision كانت تخطط لجعل جميع العاملين في قسم ضمان الجودة يعملون في المنزل أو بمعدل عمل 5 أيام في الأسبوع.

أخيرًا، أكدت المصادر أن نسبة 30% من مطوري Sledgehammer الذين سيتم تسريحهم كانوا ضمن قرار مايكروسوفت الذي أدى إلى مغادرة 1900 مطور.

يتحدث المحتوى عن إغلاق فريق Sledgehammer Games مكتبه في ولاية كاليفورنيا وإعادة هيكلة المكتب ليصبح أصغر، ما سيؤدي إلى تسريح 30% من مطوري الفريق. كما يشير المحتوى إلى أن مطوري الفريق سيعملون في منازلهم حتى نهاية عام 2024، وأن النسخة القادمة من سلسلة Call of Duty ستكون في عام 2025 وقد تكون تكملة للعبة Black Ops 2. كما يذكر المحتوى أن قرار العمل من المنزل أدى إلى مشاكل داخلية في الفريق، وأن القرار جزء من قرار الشركة الأم مايكروسوفت الذي أسفر عن مغادرة 1900 مطور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى