.

خبر مؤكد: ترك استوديو Saber Interactive شركة Embracer في صفقة بقيمة 500 مليون دولار

إعلانات

إعلان أكبر استوديو للألعاب ينفصل عن Embracer Group بصفقة بقيمة 500 مليون دولار

السلام عليكم أيها القراء الأعزاء، نود أن نشارككم بأحدث الأخبار في عالم الألعاب. تقوم في هذا الوقت Embracer Group بعملية تسريح للعمال وتقليص تكاليف التطوير، وقد تم الإعلان عن انفصال أحد أكبر استوديوهاتها، Sabre Interactive، عنها. حيث قال جيسون شراير في تقرير نشر على موقع بلومبرج أن مستثمرين خاصين استحوذوا على الاستوديو مقابل 500 مليون دولار.

وبعد هذا الانفصال، ستستمر شركة Sabre Interactive في تطوير لعبة Star Wars: Knights of the Old Republic – Remake، ولديها خيار لدعوة الشركات التابعة لمجموعة Embracer Group للانضمام إليها في هذا المشروع.

وبالرغم من ذلك، فإن شراير أكد في تغريدة أنه لا يمكنه تأكيد إصدار اللعبة بالفعل، حيث لا تزال اللعبة قيد التطوير ولا يعرف كيف ستتعامل معها شركة Disney التي تمتلك حقوق سلسلة Star Wars، أو PlayStation التي تحمل حقوق الإصدار الحصري للعبة على PS5.

الإعلان عن ريميك STAR WARS Knights of the Old Republic قبل عامين

أيها القراء الأعزاء، قبل عامين تم الإعلان عن ريميك للعبة Star Wars Knights of the Old Republic وأكدت التقارير حينها أن النسخة الجديدة ستكون حصرية على PS5 عند الإطلاق، وسيتم تطويرها بواسطة استوديو Aspyr. وعلى الرغم من قلة المعلومات الرسمية حول الريميك، باستثناء تغيير المطور، فإن رئيس شركة Embracer رفض الإدلاء بأي تصريح حول حالة اللعبة خلال لقاء المستثمرين الأخير.

وقد ترددت شائعات مؤخرًا عن وجود تغييرات جذرية في طريقة لعب ريميك لعبة Star Wars Knights of the Old Republic.

ias



انتشرت مؤخرًا شائعة تفيد بأن شركة Saber Interactive تعتزم مغادرة مجموعة Embracer Group من خلال صفقة تبلغ قيمتها 500 مليون دولار. وقد أثارت هذه الشائعة الكثير من التكهنات والجدل بين عشاق الألعاب ومحللي الصناعة.

على الرغم من عدم تأكيد الشركتين حتى الآن هذه الشائعة، إلا أنها قد أثارت العديد من التساؤلات حول مستقبل Saber Interactive وكيف ستؤثر هذه الصفقة المحتملة على صناعة الألعاب بشكل عام.

يُذكر أن شركة Saber Interactive تعتبر واحدة من أبرز الشركات في صناعة الألعاب، حيث قدمت عددًا من الألعاب الناجحة مثل World War Z وSnowRunner وغيرها. ولذلك، يبدو أن هذه الصفقة المحتملة قد تكون لها تأثير كبير على السوق.

من المتوقع أن تظل التكهنات تتصاعد حتى تتم الإعلان الرسمي من الشركتين، وقد تكون هذه الصفقة هي بداية لتطورات جديدة في عالم صناعة الألعاب الترفيهية.

في النهاية، يبقى على عشاق الألعاب والمهتمين بالصناعة متابعة آخر التطورات والأخبار حول هذه الشائعة لمعرفة ما إذا كانت صحيحة وما هي الآثار المترتبة عنها في المستقبل القريب.

إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى