.

رئيسة شركة Xbox تحث الموظفين على اعتبار كل شاشة جهاز Xbox

إعلانات

كشف مستقبل اكسبوكس في اللقاء المقرر الليلة

من خلال الأخبار السيئة التي انتشرت بكثافة في صناعة الألعاب مؤخراً، حول تغيير استراتيجية شركة مايكروسوفت فيما يتعلق بحصريات Xbox واحتمال طرحها على منصات تنافسية، فإن الجميع ينتظر بفارغ الصبر البودكاست المقرر لهذه الليلة لكشف مستقبل العلامة.

استراتيجية الشركة باتت واضحة

ويبدو أن اجتماعاً داخلياً جمع سارة بوند رئيسة اكسبوكس بالموظفين لتوضيح استراتيجية الشركة، وقد كشفت التسريبات عن بعض المعلومات الهامة حول هذا الاجتماع. حيث يشير تقرير جديد حول الحدث إلى أن قسم الألعاب في Microsoft يهدف إلى جعل “كل شاشة” جهاز Xbox.

بوند أوضحت للموظفين أن “كل شاشة هي جهاز Xbox” وقامت بتوضيح هذه النقطة من خلال عرض لعبة Palworld المتاحة عبر Xbox Game Pass على مجموعة متنوعة من الأجهزة اللوحية وأجهزة التلفزيون والأجهزة المحمولة.

تصريحات مثيرة للجدل

وفقًا لتقرير من الصحفية شانون لياو، فإن بوند تحدثت بشكل كبير عن استراتيجية Xbox المتمثلة في التواجد على أنواع متعددة من الأجهزة وطموحات أكبر لتصبح شركة الألعاب الأولى التي تتيح ألعابها عبر أنظمة متعددة.

مستقبل مبهم

وعلى الرغم من هذه الإعلانات المثيرة للجدل، إلا أنه لا يزال هناك الكثير من عدم الوضوح حول مستقبل Xbox وتأثير طرح ألعابها على منصات متعددة. ولكن يبدو أن أجهزة Xbox قد تصبح جزءًا أصغر من استراتيجية الألعاب الشاملة لشركة Microsoft.

رد فعل يوبيسوفت

وقد صرحت شركة يوبيسوفت بأن إطلاق ألعاب اكسبوكس على منصات متعددة لن يكون له تأثير كبير.

في إحدى الاجتماعات الداخلية لشركة Microsoft، قامت رئيسة قسم Xbox بإلقاء كلمة ملهمة أثناء إطلاق منتج جديد حيث قالت: “كل شاشة هي جهاز Xbox”. وقد كانت هذه العبارة تعكس رؤية مبتكرة تسعى إلى توفير تجربة ألعاب متكاملة ومحبذة على كل الأجهزة.

وفقًا لقول رئيسة Xbox، فإن الهدف من خلف هذه العبارة هو توفير مرونة للاعبين للوصول إلى ألعابهم المفضلة على أي شاشة، سواء كانت جهاز كمبيوتر شخصي أو جهاز محمول أو تلفزيون. وبهذا، يمكن للأشخاص الاستمتاع بتجربة الألعاب بطريقة تجمع بين السهولة والراحة.

تعكس هذه العبارة أيضًا رغبة الشركة في إيجاد حلول تقنية متقدمة تجلب الألعاب إلى الناس بطرق مبتكرة. وتعد هذه الرؤية جزءًا من استمرار الشركة في تقديم تقنيات مبتكرة تغير المفهوم التقليدي للألعاب وتجعلها تصل إلى فئات جديدة من المستهلكين.

يعكس هذا البيان أيضًا التزام الشركة بالتطور التكنولوجي والتقدم المستمر، وهو ما يشير إلى القدرة على التكيف والاستجابة لتطلعات واحتياجات المستهلكين الذين يبحثون عن تجارب ألعاب مبهرة ومتنوعة.

وتعكس هذه العبارة أيضًا رؤية مستقبلية تقودها الشركة لتحقيق تحول في صناعة الألعاب من خلال دمج التكنولوجيا الحديثة بالألعاب التقليدية بطريقة تعزز تجربة اللعب وتجعلها متاحة للجميع على كافة الأجهزة.

إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى