.

شركة EA تعلن عن إغلاق فريق Ridgeline Games وانتقال تطوير لعبة Battlefield إلى Criterion Games

إعلانات

إعلان شركة EA عن نقل لعبة Battlefield لـ Criterion Games

أهلاً بكم أعزاءنا القراء، بعد مغادرة ماركوس ليتو، أحد الأسماء المعروفة خلف لعبة الهالو، فريق التطوير Ridgeline Games الذي تأسس في عام 2021 لتطوير ألعاب جديدة لسلسلة العاب Battlefield التي تركز على تجربة اللاعب الفردية، قامت شركة EA اليوم بالإعلان عن إغلاق الفريق ونقل مهمة تطوير الجزء القادم من السلسلة لفريق Criterion Games.

ردّ ماركوس ليتو على هذا الخبر قائلاً إنه لم يكن يعلم بنية EA لإغلاق الفريق، مشيراً إلى أنه قرر مغادرة الفريق وصناعة الألعاب في الوقت الحالي بسبب أسباب شخصية، وسينتقل بعض أعضاء الفريق إلى فريق التطوير Ripple Effect الذي يعمل حالياً على تجربة جماعية لسلسلة Battlefield.

أعلنت شركة الألعاب الشهيرة Electronic Arts عن قرارها بإغلاق فريق التطوير Ridgeline Games، الذي كان يعمل على تطوير لعبة Battlefield القادمة. وقد تم نقل مشروع هذه اللعبة إلى فريق Criterion Games، الذي سيستكمل التطوير وإطلاق اللعبة بناءً على الخطط الموضوعة سابقا.

وقد جاء هذا القرار ضمن استراتيجية الشركة لتحسين عمليات التطوير وضمان جودة الألعاب التي تقدمها للاعبين. ويأتي هذا الإجراء في إطار الجهود المبذولة لتحسين جودة وأداء الألعاب التي تصدرها الشركة، والتي تعتبر واحدة من أكبر شركات صناعة الألعاب في العالم.

وبالنظر إلى تاريخ وسجل Criterion Games في تطوير العديد من الألعاب الناجحة، من بينها سلسلة Need for Speed و Burnout، يتوقع اللاعبون أن يكون التعاون مع هذا الفريق فرصة مثالية لتحسين وتطوير تجربة لعبة Battlefield القادمة.

ومن المتوقع أن يستغرق عملية نقل التطوير من Ridgeline Games إلى Criterion Games بعض الوقت، حيث يجب على الفريق الجديد تقييم العمل السابق وضبط الخطط لضمان تسليم لعبة Battlefield الجديدة بأعلى مستويات الجودة والأداء الممكنة.

وعلى الرغم من أن هذا القرار قد يثير بعض التساؤلات بين المعجبين ولاعبي سلسلة Battlefield، إلا أن الشركة تؤكد أن هذا القرار يهدف إلى تحسين تجربة اللاعبين وضمان إصدار لعبة مميزة تلبي توقعات وتطلعات الجمهور.

إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى