.

كشفت التسريبات عن مواصفات المنصة المتوقعة Nintendo Switch 2 وتقنيات من انفيديا

منصة الألعاب نينتندو سويتش 2: تحديثات مثيرة للاهتمام

مرحبًا بكم أيها القراء الأعزاء! منذ إصدارها في عام 2017، حققت منصة الألعاب نينتندو سويتش 2 شهرة كبيرة في عالم ألعاب الفيديو. تميزت هذه المنصة بمجموعة من الألعاب الحصرية المميزة وتجربة لعب فريدة من نوعها. والآن، ونظرًا لنجاحها الكبير، يتوقع إصدار الجيل القادم منها في العام القادم، Switch 2.

التسريبات الجديدة لمنصة Switch 2

تسربت بعض المعلومات الجديدة حول مواصفات منصة Switch 2، وهذه المواصفات تبشر بتطور كبير عن الجيل الحالي. يُتوقع أن توفر Switch 2 رسومات أفضل ودقة عالية وتجربة ألعاب محسنة بشكل كبير. ومن بين هذه المواصفات المسربة:

  • مُعالج NVIDIA T329 مع بنية NVIDIA Ampere GPU Architecture.
  • مُعالج مركزي ARM A78C ثماني النواة.
  • عدد وحدات معالجة الرسوميات 1408 – 1536 CUDA Cores.
  • ذاكرة عشوائية بسعة 8GB أو 12GB RAM.
  • ذاكرة الوصول العشوائي LPDDR5 بسعة 128 بت.
  • نطاق تردد ذاكرة يصل إلى 102 جيجابايت في الثانية.
  • دعم تقنية التعلم الآلي DLSS.
  • تصنيع المعالج بدقة 8 نانومتر من Samsung.
  • أداء مشابه لمنصة Xbox Series S.
  • من المتوقع أن يتراوح سعر المنصة بين 400 دولار و 500 دولار.

رغم تسريب هذه المواصفات، إلا أن شركة نينتندو لم تؤكد أيًا منها حتى الآن. وعلى الرغم من ذلك، فإن هذه التسريبات تمثل توقعاتنا المبدئية لما قد نراه في الجيل القادم من Switch 2.

مزيد من التحسينات والتطويرات في الطريق

من المحتمل أن يكون سبب تأخير إصدار Switch 2 هو رغبة الشركة في تطوير مزيد من الألعاب لإثراء مكتبة الألعاب الخاصة بالجهاز، أو قد تكون أوضاع السوق ليست ملائمة حاليًا، خاصة مع اقتراب موسم الأعياد.

منذ فترة طويلة ينتظر عشاق ألعاب الفيديو إصدار منصة Nintendo Switch الجديدة، ومع كل تسريب جديد يزداد الحماس والترقب. ومن بين التسريبات الأخيرة التي أثارت جدلاً واسعاً، تم التأكيد على أن المنصة الجديدة ستعتمد على تقنيات من انفيديا.

وفيما يتعلق بمواصفات المنصة الجديدة، يُفترض أن Nintendo Switch 2 ستحتوي على شاشة بدقة عالية بحجم أكبر من الجيل السابق، وقدرة على عرض الرسومات بدقة 4K. كما من المتوقع أن تزيد سرعة المعالج والرامات لتحسين تجربة الألعاب.

وفيما يتعلق بتقنيات انفيديا، يُشاع بأن الشركة ستزود Nintendo Switch 2 بمُعالج رسومات قوي يدعم تقنيات ريتراسينج وتتبع الأشعة ومعالجة الصور الذكية. وهذا يعني أن اللاعبين سيتمكنون من الاستمتاع بتجربة لعب أكثر واقعية ومثيرة.

ومن المتوقع أن تضم Nintendo Switch 2 أيضاً تقنيات جديدة في مجال الصوت والاتصال، مما سيعزز تجربة اللاعبين ويجعلها أكثر تفاعلية. ومع كل هذه التسريبات المثيرة، يبقى السؤال الأهم هو متى سيتم الكشف الرسمي عن Nintendo Switch 2 وما هي المزايا الحقيقية التي ستقدمها لعشاق الألعاب؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى