.

كشفت تحقيقات جديدة عن تفاصيل تطوير لعبة The Day Before، بوجود ثلاث نسخ منها!

معلومات جديدة عن لعبة The Day Before

أصدقاء العاب، هناك معلومات جديدة ظهرت عن لعبة The Day Before وفقًا لتحقيق جديد أجرته بعض الوسائل الإعلامية مع مجموعة من مطوري اللعبة. يبدو أنهم كانوا يعملون على ثلاثة نسخ منها في نفس الوقت وكشفوا عن المزيد من المساوئ الأخرى التي مرت بها اللعبة.

ظروف تطوير لعبة The Day Before

أصدقاء العاب، يبدو أن لعبة The Day Before قد مرت أثناء عملية تطويرها بأسوأ الظروف الممكنة وفقًا لتحقيق جديد اطلع عليه بعض الإعلاميين. بعض المطورين سابقين كشفوا عن معلومات تتعلق بمجريات التطوير والمسار الذي اتخذته اللعبة.

تذكير بأن اللعبة صدرت في شهر ديسمبر الماضي وبعد عدة تأجيلات، ومشاكل تقنية كثيرة تم إغلاق خوادم اللعبة وإحالة فريقها Fantastic بالكامل، حيث ادعى أن سبب كل ما حدث يعود إلى مشاكل مالية تتعلق باللعبة وغيرها.

تحقيقات تثبت وجود ثلاث نسخ من The Day Before

أصدقاء العاب، في التحقيقات التي نشرتها GameStar و Game Two تحدثت العشرات من مطوري اللعبة بقولهم أنهم كانوا منغلقين للغاية على أنفسهم، حيث تعرضوا لظروف مخيفة للإلتزام بمسار تطوير اللعبة المليء بالمشاكل والعقبات.

كشف هؤلاء بأنه في مرحلة ما كانت هناك ثلاث نسخ من اللعبة تحت التطوير في الوقت نفسه، بحيث تم تقسيم المطورين بناءً على الطلبات المتكررة بشكل متزايد من كبار المسؤولين في فريق Fantastic مطور اللعبة.

فضلًا عن ذلك، قال هؤلاء المطورون أن المسؤولين في الفريق قد طلبوا منهم “نسخ” الميزات الناجحة من الألعاب الأخرى لوضعها في اللعبة.

عقوبات كبيرة كانت تفرض على المطورين

أصدقاء العاب، كشف التحقيق كذلك أن فريق Fantastic كان يعاقب المطورين بأشد العقوبات، منها:

  • طرد المطورين بشكل عفوي وعشوائي وفوري على أقل الأخطاء المرتكبة.
  • فرض غرامات مالية على المطورين الذين كانوا أغلبهم من المتطوعين!، أي بلا رواتب..وهذا هراء، فكيف لك أن تغرم موظف يعمل لديك بالمجان لأنه ارتكب خطأ يمكن إصلاحه؟
  • إجبار بعض المطورين على العمل لمدة 16 ساعة يوميًا!

هذه الأعمال السيئة نتج عنها تقديم منتج سيء للغاية سرعان ما استقر في الهاوية واختفى قادته في فريق Fantastic بسرعة، ما هو تعليقكم؟

تم الكشف مؤخرا عن تحقيقات جديدة تكشف كواليس تطوير لعبة The Day Before، والتي أظهرت أن هناك ثلاث نسخ مختلفة تم تطويرها للعبة قبل أن يتم اختيار النسخة النهائية التي ستصدر.

تبين أن الفريق المطور للعبة عمل على إصدارات مختلفة من The Day Before قبل أن يقرر الانتقال إلى النسخة النهائية، وقد أشارت التحقيقات إلى أن هذا القرار جاء بسبب عدة تحديات تقنية وتصميمية كانت تواجه الفريق.

وفقا للتحقيقات، كان هناك أيضا تأثير كبير من ملاحظات اللاعبين خلال عرض اللعبة الأولي، حيث أثرت هذه الملاحظات على تطور النسخ الثلاث السابقة وأدت في النهاية إلى التحسينات التي ظهرت في النسخة النهائية.

تؤكد التحقيقات أيضا أن العمل على النسخ السابقة كان جزءا من استراتيجية متعمدة للفريق المطور بهدف تطوير تجربة لعب قوية ومتكاملة، وتحسين الجوانب التقنية والجرافيكية قبل إطلاق النسخة النهائية.

كشفت التحقيقات عن أن النسخ الثلاثة السابقة كانت تضم ميزات وعناصر قصة مختلفة، وكانت تجارب لعب مختلفة تماما عن تلك التي ظهرت في النسخة النهائية، وهو ما يوضح مدى التطور الكبير الذي حدث في عملية تطوير اللعبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى