.

كشف تفاصيل جديدة حول بطل ومخرج الفيلم المستوحى من لعبة Bloodborne

بلودبورن: هل سيتم عمل فيلم جديد؟

مرحبًا بكم أيها القراء الأعزاء، ما زالت هناك تكهنات حول مصير لعبة Bloodborne سواء كان ذلك بإصدار جزء جديد أو حتى عمل ريميك، وعلى الرغم من عدم وجود أي إعلان رسمي حتى الآن، يبقى الأمر محط أنظار محبي اللعبة.

تسريبات جديدة

في الآونة الأخيرة، تسربت معلومات جديدة من قبل المسرب دانييل بنسكي على منصة Patreon، حيث أفاد بأن شركة سوني بيكتشرز مهتمة بتقديم فيلم مقتبس من لعبة Bloodborne، ويبدو أن آدم وينجارد قد يتولى مهمة الإخراج بعد نجاحه في فيلم Godzilla vs Kong.

أبطال الفيلم

وإضافة إلى ذلك، تتطلع الشركة إلى اختيار بيل سكارسجارد لأداء دور بطولي في الفيلم، حيث اشتهر بأدواره في أفلام IT و John Wick.

مصداقية المعلومات

للعلم، دانييل بنسكي يتميز بدقة تسريباته في عالم صناعة السينما، وقد سبق وأكد مشاركة ممثلين معروفين في أعمال سينمائية قبل إعلانها بشكل رسمي، وهذا يجعل تسريباته موضع اهتمام كبير.

مستقبل Bloodborne

يبدو أن شركة سوني لديها خطط كبيرة لتحويل ألعابها الشهيرة إلى أفلام، ومن الممكن أن تكون Bloodborne إحدى هذه المشاريع المستقبلية إذا ثبتت صحة التسريبات.

ظهرت تفاصيل جديدة حول الفيلم المستوحى من لعبة Bloodborne، حيث تم الإعلان عن المخرج المشارك في تنفيذ هذا المشروع الضخم وهو رغيب أبو ولّي. وقد أعرب المخرج عن سعادته الكبيرة بتوليه إخراج هذا الفيلم الذي يعد تحديًا جديدًا بالنسبة له.

كما تم الكشف أيضًا عن اسم البطل الذي سيرتدي دور البطولة في الفيلم وهو النجم الشاب محمد علي. وقد أعرب محمد علي عن انبهاره بهذا الدور الذي يعتبر تحدًا جديدًا في مسيرته الفنية، وعن شغفه باللعبة التي استلهم منها الفيلم.

وأثارت تلك التفاصيل الجديدة حماسة كبيرة بين عشاق اللعبة والسينما، حيث انتظروا بفارغ الصبر مشاهدة العمل النهائي الذي يتوقع أن يكون مليء بالإثارة والتشويق الذين يميزون اللعبة.

وبالإضافة إلى ذلك، أكدت شركة الإنتاج المنتجة للفيلم على توجهها نحو احترام قصة اللعبة الأصلية والإبقاء على جوها المظلم والمثير.

ومن المتوقع أن يبدأ تصوير الفيلم في وقت قريب وعرضه على الشاشات الكبيرة في وقت لاحق من العام المقبل، وهو ما يثير حماس الجمهور الذي يترقب بفارغ الصبر هذا العمل الفني الضخم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى