.

ممثل صوتي لسلسلة Resident Evil يشير إلى وجود لعبة جديدة في السلسلة!

هل Capcom تعمل على لعبة جديدة في سلسلة Resident Evil؟

شركة كابكوم بدأت منذ عدة سنوات العمل النشط على سلسلة اقامة شريرة مع إصدارات محسنة وريميك منتظرة وآخرها مع ريميك الجزء الرابع خلال العام الماضي، وكما أكدت الشائعات فإن الشركة مستمرة في العمل على السلسلة ويؤكد أحد المؤديين الصوتيين هذا الأمر بتلميح بسيط.

نشرت صفحة The Game Awards عن أكثر لعبة ينتظرها جمهور بلايستيشن حاليًا، رد Craig Burnatowski الممثل الصوتي الشهير في سلسلة اقامة شريرة أن اللعبة الأكثر انتظارًا هي التي يعمل عليها حاليًا، هذا الرد مثير للغاية خصوصًا وأننا عرفنا الممثل من سلسلة ريزدنت إيفل فقط كأبزر أعماله.

الممثل Craig Burnatowski يعرف بأنه المؤدي الصوتي الخاص بشخصية “ألبرت ويسكر” في توسعة Separate Ways الخاصة بلعبة Resident Evil 4 Remake، فهل من الممكن أن نشهد عودة “ألبرت ويسكر” في جزء جديد تمامًا على السلسلة؟ من الممكن نعم.

مع تأكيد كابكوم باستمرار العمل على ألعاب الريميك لألعابها الكلاسيكية، نأمل حقًا أن يكون هناك المزيد من هذه التجارب المميزة التي تعيد لنا بعض الحنين والذكريات الجميلة التي عشناها مع سلسلة الرعب والبقاء الكلاسيكية الأشهر عالميًا.

على أي حال لم تعلن كابكوم في الوقت الحالي عن المشروع القادم في السلسلة ولكن تكهن المجتمع بأن العنوان القادم سيكون ريميك Resident Evil 5 او Code Veronica أو جزء جديد تمامًا، ومن المحتمل ألا نسمع أي شيء جديد خلال الفترة القادمة خصوصًا بعد إطلاق الإصدار الذهبي من ريميك الجزء الرابع الذي سيضم اللعبة والتوسعة في وقت واحد وسيتم إصداره في 9 فبراير.



ربما يكون مؤدي الصوت الشهير في سلسلة ألعاب الفيديو ريزيدنت إيفل قد كشف عن لعبة جديدة ضمن السلسلة، حيث قدم تلميحات وتصريحات تشير إلى قدوم لعبة جديدة في المستقبل القريب. ريزيدنت إيفل هي سلسلة ألعاب رعب البقاء التي تحققت نجاحاً كبيراً في العقدين الأخيرين، وهي تحظى بشعبية كبيرة بين عشاق الألعاب.

من المعروف أن المؤدي الصوتي يلعب دوراً هاماً في تسويق الألعاب وإثارة فضول اللاعبين. ولهذا السبب، فإن تصريحات المؤدي الصوتي حول وجود لعبة جديدة في سلسلة ريزيدنت إيفل تثير الكثير من الاهتمام والتكهنات بين عشاق السلسلة، وتدفعهم إلى البحث والاستطلاع لمعرفة المزيد عن الموضوع.

اللاعبون والمعجبون بسلسلة ريزيدنت إيفل يترقبون بفارغ الصبر الإعلان الرسمي عن اللعبة الجديدة، وهم يأملون في أن تكون اللعبة في مستوى وتجربة الألعاب السابقة في السلسلة، وأن تجلب معها عناصر جديدة ومبتكرة تضيف تجربة مثيرة ومشوقة.

المؤدي الصوتي يعتبر شخصية هامة في عالم صناعة الألعاب، حيث يتمتع بتأثير كبير على الجمهور ويستطيع أن يشعل حماسهم ويثير فضولهم بتصريحاته. ومن المتوقع أن تستمر التكهنات والتخمينات حول اللعبة الجديدة في سلسلة ريزيدنت إيفل حتى الإعلان الرسمي، حيث يتوقع أن يتم الكشف عن المزيد من التفاصيل والمعلومات لإثارة تشويق الجمهور.

باعتبار أهمية دور المؤدي الصوتي في الترويج للألعاب الجديدة، فإن تصريحاته حول وجود لعبة جديدة في سلسلة ريزيدنت إيفل تعتبر مؤشرا إيجابيا على قدوم تجربة جديدة ومثيرة في عالم الألعاب المخيفة والمثيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى